أخيرا.. الكشف عن الهوية الحقيقية لمنفذ الهجوم على ملهى إسطنبول وجنسيته

أكدت وسائل إعلام تركية أن الشرطة حددت هوية وجنسية الإرهابي المتهم بتنفيذ الهجوم المسلح على ملهى رينا في إسطنبول ليلة رأس السنة، والذي أدى إلى مقتل 39 شخصاً وإصابة العشرات.

وأوضحت النسخة الإلكترونية لصحيفة “ديلي صباح” التركية أن المهاجم هو مواطن من أوزبيكستان واسمه الحقيقي عبدالقادر ماشاريبوف (Abdulkadir Masharipov) ويكنى بـ”أبو محمد الخرساني”. ولم ترد أي تفاصيل أخرى.

يشار إلى أن تنظيم “داعش” الارهابي كان قد أعلن مسؤوليتَه عن الهجوم، متوعدا بشن المزيد من العمليات ضد المصالح التركية.

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو قال في 4 جانفي، إن المحققين تمكنوا من تحديد هوية منفذ هجوم إسطنبول، دون الكشف عن تفاصيل إضافية.

المصدر: وكالات